Warning: mysql_num_rows() expects parameter 1 to be resource, boolean given in /home/newsiraqnow/public_html/engine/modules/prostats.php on line 48 Warning: mysql_fetch_assoc() expects parameter 1 to be resource, boolean given in /home/newsiraqnow/public_html/engine/modules/prostats.php on line 58 زواج المسيار ...ابتكارات جهنمية في عقول خليجية شيطانية!! » اخبار اليوم وكالة انباء دولية مستقلة

صاحب الامتياز ورئيس التحرير عبدالزهرة نعيم

أخر الاخبار

  • زواج المسيار ...ابتكارات جهنمية في عقول خليجية شيطانية!!

    القسم:تحقيقات وتقارير نشر بتأريخ :13-05-2017, 23:43 طباعة المشاهدات: 64

    * تقاليع زواج .. أخر زمن ..! 

    - كويتية: اشتري الرجال باموالي واتزوجهم !!

    - سعودية:هذا الزواج ارضاء للشهوة !!

    -مصري :تزوجت من كويتية بمجهودي فقط !!

    اخبار اليوم/ القاهرة/ تحقيق نهاد المحجوب/

     

    زواج سعيد و ألف مبروك " جمله نسمعها دائما في تهنئة العروسين و ذلك في الزواج المعتاد و لكن كيف نهنئهم عندما يتزوجوا على شريط كاسيت هل نقول لهم " زواج ميكسر و حافظ على الشريط ليسف " و ماذا عن زواج النت أو ما يسمى بال "Dot.com" حيث يتم اختيار شريك و شريكه الحياة من خلال جهاز الكمبيوتر فنحذرهم من أن يأكل الفايروس عقد الزواج وعمل Updeat , 

    كل هذه الأنواع تعليقات اخر زمن للزواج و هى منتشرة بين الشباب صغار السن , الذين لا يتعدى عمرهم العشرين عاما , ولكن لابد و أن يكون للكبار نصيب من هذا أيضا فأصبح الرجل يدخل بيت زوجته زائرا بأختصار "متجوزببلاش " فالزوجه هي التي تدفع كل شىء و هذا ما يسمى بزواج المسيار أو كما يزعمون " زواج مع ايقاف التنفيذ" و لذلك كان ل(اخبار اليوم)

     وقفة مع هذا النوع من الزيجات حيث انتشاره بشكل كبير في دول الخليج و خاصة " الكويت والسعودية" فاتجهت الى بعض الفنادق الكبرى و المولات الكبرى بالعاصمة القاهرة , حيث يكثر بها تجمع العرب و بعض الخليجيات لمعرفة حقيقة هذا الزواج ,,,

    زواج الترانزيت 

    تقول "أم عيسى " ماجيستير الخدمه الأجتماعيه من الكويت :زواج المسيار يوجد عندنا و لكنه غير مستحب و هذا النوع من الزواج تتحمل فيه العروس كل شيىء من مسكن و مصاريف فالزوج يكون مجرد زائر و سبب انتشار هذا النوع من الزواج هو قلة الرجال في الكويت و خاصة بعد الحرب فالرجل أصبح يتزوج أربعة سيدات الى جانب رقي الحياة عند المرأه الكويتية فكل شيىءمتوفر لديها الشقة و السيارة و الأموال فليس عبىء عليها أن تشتري رجل 

    _بينما تقول "حصه حمد " من السعودية منطقة الرياض , أن زواج المسيار نوع جديد منتشر بين المطلقات و العوانس و الأرامل و الرجل يأتى لزوجته مجرد زائر فهو غير مسؤول عنها في أي شيىء حتى أنها تجلس في بيت أهلها فهذا الزواج ما هو ألا ارضاء للشهوة 

    _من جانبها قالت "سماره " من الكويت منطقة "ضاحية عبد الله سالم " ان زواج المسيار يوجد عندنا بالكويت و لكنه في نظري زواج غير شرعي و لكني سمعت به أيضا في البلاد العربية الأخرى فرجالنا بالكويت يمكن أن يزوروا أي بلد أخرى و يتزوجوا هذا الزواج مقابل أن يعطيها مبلغ من المال و يتركها في أي وقت .

    حتى الحوالة على المدام!!

    محسن عبد المنعم من مصر يقول عشت بالكويت ما يقرب من عشرسنوات فالمرأة الكويتية لا يوجد عندها مشكلة في أي شيىء فهي تملك كل متع الحياة و قد تزوجت هذا الزواج و كانت هي المتكفلة بكل شيىء حتى حوالة أهلي في مصر كانت ترسلها أليهم و كان بيننا اتفاق أنني عندما أسافر في اي وقت أترك لها عقد الزواج فتعتبر هذا الزواج لاغي 

    اما عبدالله من قطر فقد قال (لاخبار اليوم) أن هذا الزواج غير منتشر عندنا و يعتبر جريمة لأنه يخالف شروط الزواج الشرعي , 

    أمل من الأمارات شاطرت عبدالله بالراي ذاته وقالت أنه غير منتشر لدينا و لكنني أسمع عنه على قنوات التلفزيون .

    كذلك الحال بالنسبة لخميس عبد الله راشد من الامارات "منطقة أبو ظبى" 

    الذي اكد عدم انتشار هذا النوع من الزيجات في الأمارات 

    وهنا تكون الامور اختلطت عند البعض في معرفة حقيقة زواج المسيار فكان لزاما علينا أن نوضح أراء بعض علماء النفس و الاجتماع و حكم الشرع في هذا النوع من الزيجات

    حالات فردية و ليست ظاهرة اجتماعيه 

    تتحدث الدكتورة حنان سالم أستاذ علم الأجتماع بكلية الأداب جامعة عين شمس بالقول بأن هذه الأنواع ماهي ألا حالات فردية ولا تشكل ظاهرة اجتماعيه حتى وقتنا هذا فالزواج الرسمي هو المؤسسه الأجتماعية الأساسية وأى نوع زواج أخر غير مرغوب فيه ولا يلقى أي قبول ديني أو اجتماعي مثل الزواج العرفي الذي شكل ظاهرة اجتماعيه خطيرة و هوجم بشكل كبير من خلال وسائل الأعلام و بخاصة التلفزيون الذي يلعب دور هام في تشكيل الرأي العام لأعتماده على "ثقافة الصورة " و تضيف أن أنواع الزواج " من زواج كاسيت أو طوابع أو النت " ما هي ألا تقليعات جديدة ( VGO) فوجو و ليست موضة , فالموضة لها مدة و تنتهي فيها عكس التقليعة التي تظهر و تختفي سريعا و تؤكد أن هذه التقليعات تظهر بين الشباب فقط و خاصة في مرحلة المراهقه التي تعتبر من أخطر المراحل كما يقوم بها الشباب لأسباب كثيرة منها الملل الناتج عن وقت الفراغ بجانب قلة الوازع الديني بالأضافة لعدم وجود رقابة من الأسرة التي أصبحت الان طاردة و ليست جاذبة لأفرادها .

    الأسر الطاردة و الرفاق الجاذبة

    وتضيف أن الشاب أو الفتاة دائما ما يتركون الأسرة و يذهبون الى أقرانهم و رفاقهم الذين أصبحوا جاذبين بشكل كبير و تشير الى أن هذه الأسباب جميعها تجعل الأطار المرجعي لديهم هش الى جانب الأنفتاح الشديد الذي وصلنا اليه نتيجة للثورة الأعلامية و التكنولوجية التي لم نستفد منها الا بالجانب السلبي و تعلق على أن المستوى الأجتماعي والأقتصادي للشاب ليس له علاقة بأنحرافه وأطالب وسائل الأعلام بتوضيح الأمور للناس وتوعيتهم بأي مشكلة جديدة تطرأ عليهم كما أطالب الأسر البقاء بالقرب من أبنائهم و خاصة في مرحلة المراهقة .

    المسيار يحمى من الوقوع في الزنا !

    و يقول دكتور حسام الجارحي مدير العيادة النفسية بكلية الأداب جامعة عين شمس , بداية لابد من معرفة المفاهيم معرفة جيدة فزواج المسيار ليس له علاقة بالتقليعات الحديثة التي تحدث بين المراهقين الذين يعانو من اضطرابات نفسيه و اجتماعية فهؤلاء ليس لديهم أمل في المستقبل فيحاولون أن يسرعوا أو يخطفوا من الزمن متعة تحت شعار الزواج و كل مجرم يبرر ما يفعله في اطار مقبول و يحمل في وجهه الأخر عدوان موجه لهذا المجتمع . أما زواج المسيار فهو زواج مقبول لأنه يحدث بين رجل وامرأة كلا منهم يحتاج الى الأخر فهي تكون قادرة على تكاليف الزواج و هو يكون في حاجة الى اقامة علاقة شرعية لكي لايقعوا في خطر الزنا و لكن هناك ظروف تمنعهم من الزواج العادي فزواج المسيار بالشكل الصحيح يزيد من الصحة النفسية .

    الحلال بين والحرام بين 

    وبدأ فضيلة الشيخ شوقي عبد اللطيف أيوب رئيس الأدارة المركزيه لشؤون الدعوة بوزارة الأوقاف حديثة موضحا أن الزواج لابد وأن يتوافر له بعض الشروط لكي يكون زواجا شرعيا صحيحا و هذه الشروط تتمثل في الأيجاب و القبول . قبول ولي الأمر بالنسبة للبكر ووجود شهود والتكافؤ بين الزوجين فأذا غاب شرط من هذه الشروط يعتبر النكاح باطلا و لذلك فأن كل مسميات الزواج الحديثة التي يبتكرها الشيطانيون ما هي ألا ابتكارات جهنميه المقصود من ورائها اشباع الغريزة الجنسية وما هي في حقيقة الامر ألا لون من الوان الزنا المقنع . و يضيف أن الزواج بصورته الحالية التي تتم بين الرجال و النساء زواج باطل لأنه يفتقد شرط أساسي من شروط الزواج و هو موافقة ولي الأمر "فلا نكاح بدون ولي " و المهر و غيره كما يترتب عليه ضياع حقوق الزوجة من مؤخر صداق و نفقة و متعة وغير ذلك و فيه أيضا ضياع لحقوق الأبناء حيث يرفض الزواج نسب الجنين له في بعض الأحيان و كذلك زواج النت فهو باطل أيضا لأنه يقوم على الغش فلابد أن يرى الخاطب خطيبته , و لكن زواج المسيار فهو حلال , فالزوج و الزوجة و شهادة الشهود غير أن هناك شرط واحد و هو أن يعيش الزوج مع زوجته واذا طرأ طارىء يقتضي ترك الزوج لزوجته فاللزوج أن يسير الى مهمته ليقضيها والزوجه تقبل غيبته خلال هذه الفترة ومعنى أن الزوجة ستتنازل عن حق من حقوقها يجعله غير مستحب عند بعض الأشخاص.

    عن وكالة اخبار اليوم

    اخبار اليوم وكالة انباء دولية مستقلة،تنتمي للعراق فقط
    وتصدر عن مجموعة البشائر للاعلام
    صاحب الامتياز ورئيس التحرير عبدالزهرة نعيم

    استطلاع

    كيف تشاهد الموقع